في اجتماعها الذي احتضنته غرفة تجارة طرابلس: اللجنة التحضيرية لمؤتمر ليبيا الدولي للاستثمار والتجارة تضع اللمسات الأخيرة على بنوده

بصفتها أحد الرعاة الداعمين لمؤتمر ليبيا الدولي للاستثمار  والتجارة  المنتظر انطلاق فعالياته في العاشر من شهر ديسمبر المقبل، احتضنت قاعة الاجتماعات بغرفة التجارة والصناعة والزراعة طرابلس عشية يوم الخميس الماضي 2021/11/11م اجتماع اللجنة التحضيرية للمؤتمر.

استهل الاجتماع رئيس مجلس إدارة الغرفة المهندس فرج دريبيل بكلمة ترحيبية بأعضاء اللجنة ، أكد خلالها على استعداد الغرفة لتقديم الدعم الكافي  واللازم لنجاح هذا المؤتمر الذي يهدف إلى تسليط الضوء على الثروات الطبيعية التي يحتكم عليها الجنوب الليبي، وتسليط الضوء على المشاريع الكفيلة بنهضة وتطور البلاد تنمويا وبنيويا، والاستثمار في العنصر البشري، من أجل الخروج بحزمة توصيات ورؤى من شأنها بلوغ الهدف والغاية من انعقاده.

بدوره أكد رئيس الجمعية العمومية للغرفة الدكتور ناصر حمزة على دعم الغرفة لهذا المؤتمر لما تتضمنه بنوده من أفكار ورؤى وتطلعات من شأنها متى وجدت الأرضية الملائمة للتنفيذ أن تخرج الاقتصاد الليبي من حالته الريعية إلى مرحلة التنمية والإنتاج والاستثمار، مثمنا دور رئيس وأعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر على جهودهم المبذولة لأجل إنجاحه.

من جهته تحدث رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر السيد مفتاح عمر باستفاضة عن محاور المؤتمر والتي من بينها الطاقة ، خاصة الطاقة المتجددة، والتعدين في ما يتوفر بليبيا من خامات متنوعة كاليورانيوم والذهب والحديد والنحاس والقصدير ورمال السيلكا.

مضيفا أن المؤتمر يستهدف توسيع أفق الشراكة الاستثمارية والاقتصادية مع رؤوس الأموال العربية والعالمية، بالاعتماد على حجم الثروات الطبيعية الضخمة الموجودة، وتحويلها إلى فرص استثمارية مفتوحة على التنوع، وبين رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر السيد مفتاح عمر أنه من المنتظر مشاركة مايربو عن 500 مابين مستثمرين ورجال أعمال ومسؤولي شركات ومصارف محلية وأجنبية، على أمل أن يستقطب المؤتمر ما لا يقل عن 480 مليار دولار من الجانبين  المحلي والأجنبي.

مشيرا إلى أن المساحة المفترضة للمشروعات المقترح استعراضها على هامش المؤتمر تزيد عن  بـ 10 كم مربع تتوزع ما بين قطاع الطاقة المتجددة بهدف تحقيق الاكتفاء وتصدير الفائض من الطاقة إلى أوروبا ودول المحيط الإقليمي، وبين قطاع الطيران. حيث سيتم الإعلان أيضا عن إنشاء مدينة – سبها للطيران – تشتمل على كل احتياجات الطيران من نقل جوي وأكاديمية طيران وفنادق ومنطقة حرة وصيانة وتخزين ، إلى جانب الإعلان عن خطين للسكك الحديدية أحدهما يربط بين شرق ليبيا وجنوب السودان، والآخر يربط غرب ليبيا مع نيجيريا، تقام عليها مناطق للتجارة الحرة وتجارة العبور مابين الساحل الليبي على البحر المتوسط والدول الأفريقية جنوب الصحراء.

وما هو جدير بالذكر أن المؤتمر الذي سينطلق تحت عنوان ” نحو الجنوب” سيحضره نائب رئيس المجلس الرئاسي موسى الكوني، ونائب رئيس الحكومة رمضان أبوجناح، ووزير الدولة للشئون الاقتصادية سلامة الغويل، ووزير الاقتصاد والتجارة محمد الحويج، ستتواصل فعالياته على مدى 3 أيام تبدأ في صباح العاشر من ديسمبر بقاعة منتجع  “قمر الصحراء” بمدينة أوباري لتتواصل بطرابلس في اليومين التاليين له.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المكتبة

القرارات والتشريعات

الاسئلة المتكررة

البوابة الإلكترونية

  • القرارات والتشريعات

  • المكتبة

  • الأسئلة المتكررة

  • البوابة الإلكترونية

غرفة التجارة والزراعة الصناعة

غرفة التجارة والصناعة والزراعة – طرابلس تأسست في العام 1932م وأصبح لها دور كبير في الاقتصاد الليبي ، وتطور دور الغرفة كماً ونوعاً مع التطورات الاقتصادية التي يشهدها العالم على مر السنين وتعاظم هذا الدور مع نمو قطاعات الأعمال التي تمثلها الغرفة.

التواصل

طرابلس - ليبيا
218213333807+
info@tcci.ly

النشرة الإلكترونية


جميع الحقوق محفوظة © 2021

  Powered by 

غرفة التجارة والزراعة الصناعة

غرفة التجارة والصناعة والزراعة – طرابلس تأسست في العام 1932م وأصبح لها دور كبير في الاقتصاد الليبي ، وتطور دور الغرفة كماً ونوعاً مع التطورات الاقتصادية التي يشهدها العالم على مر السنين وتعاظم هذا الدور مع نمو قطاعات الأعمال التي تمثلها الغرفة.

النشرة الإلكترونية

التواصل

طرابلس - ليبيا
218213333807+
info@tcci.ly

التواصل

طرابلس - ليبيا
218213333807+
info@tcci.ly

جميع الحقوق محفوظة © 2020

 بدعم من